الرئيسية  من نحن  فريق العمل تنويه
    أسعار المقالات الإشهارية بموقع مجلة تادلة أزيلال بريس هي على النحو التالي : - الصفحة الرئيسية: 200 درهم لليوم الواحد -المدة 10 أيام - الصفحات الدائمة: 100 درهم لليوم الوحد - المدة 30 يوماً - صفحة الاعلانات : 500 درهم لكل إعلان لليوم الواحد - المدة 15 يوما -الصفحة الدائمة : 300 درهم لكل إعلان لليوم الواحد المدة30 يوما فمن يرغب في الاشهار والاعلانات بصفحات موقع المجلة فليبعث بالمواد والمقالات والصور الاشهارية على البريد الالكتروني للموقع : tadlazilal.press@gmail.com أو الاتصال بمدير المجلة على الهاتف المحمول رقم 0657804292 موقع مجلة تادلة أزيلال دائماً في الخدمة         ما سبب تغييب الصحافة المحلية عن العديد من الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية ببني ملال0             ميثاق اللاتمركز الاداري ... وتكريس دور مؤسسة الوالي ؟             الخطاب الملكي السامي في افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الثانية من الولاية التشريعية            مغربية مهاجرة ... وحكم بنكيران ؟            
البحث بالموقع
 
افتتاحية المجلة

ما سبب تغييب الصحافة المحلية عن العديد من الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية ببني ملال0


والي جهة بني ملال خنيفرة الجديد بيكرات يهتم بملف الاستثمار


... وتستمر معركة تحرير الملك العمومي بشارع الرباط ببني ملال

 
صوت وصورة

الخطاب الملكي السامي في افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الثانية من الولاية التشريعية


مغربية مهاجرة ... وحكم بنكيران ؟


حميد شباط يتهم حزب العدالة والتنمية بالتشويش وانعدام الأخلاق


رئبس الحكومة يصف المعارضة ب "المخربقين"


أنحداك ألا تضحك ............ ؟

 
كاريكاتير و صورة
 
مواعيد ومناسبات

المجلس الاقليمي للفقيه بن صالح يبرمج 42 نقطة في دورته العادية لشهر يونيو 2018


تأهل 3 سربات من جهة بني ملال – خنيفرة في فئة الكبار للمباراة النهائية للتبوريدة بالرباط

 
النشرة البريدية

 
تهاني وتعازي

الدكتور نور الدين هرامي في ذمة الله


تعزية في وفاة زوجة عم الزميل سعيد صديق

 
نتائج استطلاع الرأي
 
الخارجون عن القانون

عندما يتحول احتلال الملك العمومي ببني ملال إلى مشكلة بنوية ؟

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 19
زوار اليوم 1971
 
جريدتنا بالفايس بوك
tadlazilal Press On FACEBOOK
 
الأكثر مشاهدة

TADLA AZILAL : 304 MDH le montant global des investissements des MRE


BENI-MELLAL : ELECTION DE L’UNION REGIONALE DE LA CGEM du TADLA-AZILAL


جبروت قائد أيت أم البخث ببني ملال : القائد مارس الارهاب النفسي على زوجته وأهلها


زوجة رئيس الحكومة المغربي نبيلة تحذر النساء من مغازلة زوجها

 
صحافة وإعلام

والي جهة بني ملال خنيفرة في لقاء مفتوح ومثمر مع أكاديمية الصحافة والاعلام بالجهة


أكاديمية الصحافة والاعلام لجهة بني ملال خنيفرة تشارك في دورة تكوينية ببني ملال حول المواكبة القانونية للعاملين في مجال الاعلام المحلي والجهوي

 
بيانات وبلاغات

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بخريبكة تنظم لقاءً مع الصحافة بمناسبة اليوم الوطني للإعلام


افتتاح عيادة طبية للدكتور المصطفى شداد ببني ملال

 
المجتمع المدني والجمعيات

بني ملال تحتضن لقاءً تواصليا حول موضوع "حقوق الانسان ببن النص والتطبيق"


لقاء تواصلي وتنظيمي للاتحاد المغربي لوكلاء ووسطاء التأمين مع وسطاء جهة بني ملال خنيفرة

 
صحة وبيئة

الكاتب العام لوزارة الصحة يعطي الانطلاقة الرسمية لعملية التطبيب عن بعد بالمركز الصحي بزاوية أحنصال بإقليم أزيلال

 
الأكثر تعليقا

زوجة رئيس الحكومة المغربي نبيلة تحذر النساء من مغازلة زوجها


TADLA AZILAL : 304 MDH le montant global des investissements des MRE

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بجهة تادلة أزيلال

 
 

»  التوقيت

 
 

»  أوقات الصلاة

 
 

»  صرف العملات

 
 

»  أرقام هواتف ضرورية

 
 
كشف المستور

تسريع وثيرة تحرير شارع الرباط ببني ملال ومناطق أخرى من الاحتلال

 
فلاحة

رئيس الغرفة الجهوية للفلاحة رياض : مستقبل الحوامض بمنطقة تادلة أسود ..؟

 
شغل وتشغيل

شركة "تكميد" للنفايات تغرق مدينة بني ملال في الأزبال

 
قضايا أمنية

تاجر مخدرات في قبضة قائد سرية بني ملال الجديد و حجز كميات من الشيرا و القنب الهندي و ماحيا


أسرة الأمن بالفقيه بن صالح تخلد الذكرى 62 لتأسيس الأمن الوطني

 
رأي في حدث

اعلاميون .. يجهلون قانون الصحافة ؟

 
الرأي، والرأي الآخر
السباق نحو رآسة الغرف المهنية بجهة بني ملال - خنيفرة .. وانتعاش بورصة المستشارين المادية .. ؟

 
مناسبات
 

»  التهـــــاني

 
 

»  مواعيد ومناسبات

 
 
 

الأسباب الحقيقية لتعثر الاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة ..؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 يونيو 2018 الساعة 31 : 23



 

الأسباب الحقيقية لتعثر الاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة ..؟

 

 

شخص واحد يتصرف في 30 بقعة بالمنطقة الصناعية حولها إلى مستودعات تجارية للكراء

 

 

بقلم : محمد الحطاب

معيقات كثيرة تعرقل مجال الاستثمار بجهة بنني ملال خنيفرة، وفي مقدمتها المركز الجهوي الاستثمار. فهذا المركز الذي تم إحداثه  منذ أزيد من 15 سنة ( 2002 ) ، بموجب الرسالة الملكية الموجهة الى الوزير الأول حول التدبير اللامركزي للاستثمار. والذي اعتبرته  السلطات العمومية بمثابة أداة لتشجيع الاستثمار على الصعيد الجهوي.


 فدور المركز الجهوي لا ينحصر فقط في القيام بإحداث "الشباك الوحيد لإنشاء المقاولات"، بل له أدوار أخرى ذات  أهمية أكبر ، ومنها خلق بنك للمعلومات الاقتصادية ووضعها رهن إشارة المستثمرين أو الراغبين في الاستثمار، وأيضاً المساهمة في التعريف بالإمكانيات والمؤهلات الاقتصادية للجهة عبر لقاءات جهوية ووطنية ودولية، وإنعاش مجال الاستثمار  والنهوض به، لكونه يشكل أداة فعالة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالجهة، حيث يعد رافداً هاما لتوفير مناصب الشغل وخلق الثروات، حيث أن هذا المركز أبان عن ضعف واضح في عملية استقطاب المستثمرين، والتعريف بمؤهلات الجهة المتنوعة. 


أم المعيق الثاني فيتجلى في غياب تام للجنة الجهوية لمناخ الأعمال لجهة بني ملال خنيفرة، التي تم التوقيع على ميثاق تأسيسها في 21 أبريل 2015. وقد اعتبر الاقتصاديون أن هذه اللجنة  تشكل خطوة هامة الغرض منها التأكيد على الأهمية التي يكتسيها إطلاق هذه الدينامية الجديدة، التي من شأنها أن تعطي نفساً جديداً للاستثمار الجهوي، حيث أنها ستعزز بالاتحاد العام لمقاولات المغرب بالجهة، المؤسسة الاقتصادية النشيطة في الميدان، لكونها قوة اقتراحية هامة، وشريكا لا محيد عنه، لتنزيل أهداف الرسالة الملكية، وذلك في إطار استراتيجية جهوية لسنة 2020، تروم تقوية نسيج المقاولات بالجهة، والرفع من وثيرة النمو الاقتصادي .

 

 

 


 

 

فتحسين مناخ الأعمال للنهوض بالاستثمار الجهوي يتطلب أساساً بلورة خطة عمل كفيلة بوضع استراتيجية جهوية، تراعي خصوصية الجهة ومؤهلاتها الاقتصادية والطبيعية، وكفيلة بالنهوض بجميع المجالات المتدخلة في القطاع، كما تحرص على المواكبة وإعادة تأهيل المقاولات، وتمكينها من المساهمة بنجاعة في تطوير الاقتصاد الجهوي، وتحسين تنافسيته، وإخراج  الاستثمار  بجهة بني ملال خنيفرة، لكن هذه اللجنة التي يرأسها والي الجهة بقيت حبراً على ورق، حيث أنه لا نعرف عنها شيئاً، وهو ما جعل الاستثمار يعرف إلى يومنا هذا تعثراً بسبب مجموعة من الاكراهات والاختلالات، مما جعله لازال لم يرق بعد الى المستوى المطلوب، وهو ما يتطلب بدل المزيد من مجهودات اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال بشراكة  كافة المتدخلين والشركاء، من أجل تثمين الاستثمار وتقوية فعاليته وتحسين ومناخه.


وتعتبر اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال، التي يرأسها والي الجهة، والتي يتحمل فيها مدير المركز الجهوي مهمة الكاتب العام أو المقرر، إطاراً للتشاور بين جميع المتدخلين الجهويين، وكل الفاعلين في مجال الاستثمار، من أجل اقتراح وتتبع التدابير الكفيلة بتحسين مناخ الاستثمار، وتذليل الصعاب والاكراهات التي تعرقل نموه وتطوره، من أجل الرفع من تنافسية وقوة إنتاجية المقاولات بالجهة، وخلق مناخ أمثل لجذب المزيد من  رؤوس الأموال لجهة بني ملال خنيفرة وكذا تنسيق الجهود بين مختلف الفاعلين بالقطاعين الخاص والعام وفي مقدمتهم المؤسسات المالية، وذلك لتحسين مناخ الأعمال، وتحسيس مختلف الفاعلين المحليين بأهمية خلق الانسجام بين الممارسة الادارية، والقوانين المنظمة للاستثمار والمقاولات، والترويج لفرص الاستثمار بهذه المنطقة وتشجيع خلق المقاولات.


ومن أجل تحقيق أهداف هذه اللجنة، وجعلها لجنة فعالة، فقد تم إحداث سبع مجموعات عمل موضوعاتية، عهد إليها بوضع  وتتبع تنفيد برامج اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال، حيث وضعت هذه اللجن برنامج عمل بمثابة أداة لتقييم مؤشرات تحسين مناخ الأعمال على المستوى الجهوي. وقد سبق لوالي الجهة آنذاك السيد محمد فنيد خلال حفل تنصيب هذه اللجنة أن دعا اللجن الموضوعاتية إلى مباشرة أعمالها على وجه السرعة، قصد تحديد الأولويات والمقترحات، طبقاً للرسالة الملكية حول الاستثمار، لكن هذه اللجن ظلت هي أيضاً حبراً على ورق، ولم تقم بالمهام الموكولة إليها، خصوصا تحسين مناخ الأعمال، وجذب المزيد من  الاستثمارات للجهة.

 

 

ماكيت قطب الصناعة الغذائية ببني ملال

 

 

 

 

 

المعيق الثالث وهو المناطق الصناعية بعاصمة الجهة بني ملا، حيث أن المنطقة الصناعية الأولى عرفت مجموعة من الخروقات، مما جعلها تتحول مع الأسف من منطقة صناعية إلى منطقة تجارية لتخزين المواد. قصة هذه المنطقة الصناعية طويلة ومعقدة وسنعود لتفاصيلها فيما بعد. فتفويت بقع المنطقة الصناعية كان يخضع للزبونية وللمحسوبية في بدايتها عندما كانت تحت مسؤولية السلطة الاقليمية، ثم تم تفويت تدبيرها للمجلس الاقليمي لبني ملال، الذي أكمل "الوزيعة" على الأصدقاء والأحباب والمستثمرين المزورين، الذين تاجروا في هذه البقع، رغم دفتر التحملات الذي ينص على أن أي مشروع لم ينجز داخل 18 شهراً يعرض صاحبه لنزع البقعة، وتمنح هذه البقعة لمستثمر آخر.


بعد ذلك تم تفويت تدبير هذه المنطقة للمجلس البلدي لبني ملال، الذي وجد أمامه منطقة صناعية بدون بقع. لكنه رغم ذلك استمر التلاعب في البقع الأرضية بطرق ملتوية، جعلت شخصاً واحداً يستفيدون من أكثر من 30 بقعة حولها إلى مستودعات تجارية تدر عليه أكثر من 30 مليون سنتم شهرياً، وهو ما يخالف القانون ويخالف دفتر التحملات، ورغم ذلك لاأحد يتحرك لتحرير هذه المنطقة الصناعية من المحتلين بدو أي سند قانوني.


أما المعيق الرابع فهو المنطقة الصناعية الجديدة والمعروفة ب "قطب الصناعات الغذائية"، التي لازالت الأشغال جارية بها، ولكنها لم تتلق طلبات الاستثمار نظراً لغلاء البقع الأرضية (600 درهم للمتر المربع)، وهو ما جعل المجلس الجهوي لبني ملال يتدخل في الموضوع وساهم بمبلغ 200 درهم للمتر المربع، لتشجيع المستثمرين.


 ورغم كل هذه التدابر الإجرائية، فلازالت جهة بني ملال خنيفرة مع الأسف تعاني من ضعف كبير وإكراهات مختلفة في مجال الاستثمار، رغم احتلال الجهة للمرتبة الخامسة وطنيا على مستوى إنتاج الثروات، ورغم الانجازات الكبيرة، التي تحققت على مستوى البنييات التحتية، كالطريق السيارة والمطار الدولي، وقطب الصناعة الغذائية، والمنطقة الصناعية وغيرها ..، ورغم ما تزخر  به الجهة من مؤهلات متنوعة طبيعية واقتصادية وسياحية ولوجستية وبشرية وجغرافية.

 

 

آخر لقاء حول الاستثمار بقطب الصناعات الغذائية

 

 

 


لقد أبان المركز الجهوي للاستثمار لجهة بني ملال خنيفرة عن فشله طيلة هذه السنين، وهو ما أكده جلالة الملك في خطابه بالمناسبة. حيث طالب جلالته بإعادة النظر في المراكز  الجهوية، نظراً لغياب استراتيجية واضحة لتشجيع الاستثمار، وتحسين مناخ الأعمال، وأيضاً غياب خطط استباقية لمختلف الصعوبات والاكراهات، التي تؤثر سلباً على تنفيذ مشاريع المستثمرين، أو على استدامة الأعمال الاستثمارية، وعدم تمكين الفاعلين الاقتصاديين من الوسائل البديلة لحماية مشاريعهم كالوساطة والتحكيم، اللذان يعتبران صمام أمان ناجع لتسوية النزاعات، وملائمتها لطبيعة الاستثمار والأعمال، وضمان الاستقرار والثقة، وتوفير مناطق حرة بالمناطق الصناعية لتسهيل كافة المسائل الادارية واللوجستيكية.


كما أن ضعف الاستثمار  بجهة بني ملال خنيفرة راجع بالأساس إلى  قلة فرص الاستثمار ، وضعف التعريف بامكانيات الجهة الهامة، وهو ما يستوجب وضع أفكار جديدة لتحسين مناخ الاستثمار  بالجهة، الذي يعد الركيزة الأساسية لتطوير الاقتصاديات الحديثة، وإطلاق دينامية جديدة لتحقيق تنموية جهوية، وخلق مناصب وفرص للشغل قي قطاعات الصناعة والطاقة والمعادن والأشغال العمومية والبناء والصناعة التقليدية والخدمات ...، إلى جانب إطلاق حركية صناعية في بعض أقاليم الجهة، التي هي في حاجة ماسة للاستثمارات الصناعية، التي تساعدها على امتصاص البطالة، التي تنخر شباب هذه الأقاليم. فالمواطن لم يعد يريد لا اجتماعات ولا أرقام من المؤسسات الحكومية المعنية، بل همه الوحيد هو  الشغل، الذي سيضمن له العيش بكرامة، ويجعل منه مواطناً صالحاً ، يمكنه من المساهمة في تطوير بلده، بدل أن يبقى عالة على الدولة.

 

 

لقاء حول الحكامة الترابية بالجهة

 

 

 


ورغم الدعوة التي وجهها كل من واليي جهة بني ملال خنيفرة السيدان دردوري وفنيد لعقد ملتقى لكبار المستثمرين لإنجاز مشاريع اقتصادية بجهة بني ملال خنيفرة ... إلا أن هذه الفكرة  ظلت مع الأسف مجرد مشروع، ولم تتمكن لا السلطات ولا المجالس المنتخبة من ترجمة جل التوصيات والاقتراحات المنبثقة عن مجموعة من اللقاءات الجهوية والوطنية، على أرض الواقع.


فالاستثمار الجهوي يبقى الوسيلة الوحيدة والهامة لكسب رهان الجهوية المتقدمة، عبر اقتراح وتتبع التدابير الكفيلة بتحسين مناخ الاستثمار والأعمال، وتذليل الصعوبات والاكراهات التي تعرقل نموه وتطوره، والنهوض بتنافسية وإنتاجية المقاولة الجهوية، وخلق المناخ الأمثل لجذب المزيد من  رؤوس الأموال، كما أنه يبقى رهين بمدى جاهزية رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة، الذي هو في نفس الآن رئيس فرع الاتحاد العام لمقولات المغرب بالجهة، وعضو اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال، لرفع تحديات الاستثمار الجهوي، وخلق المناخ الأمثل لجذب المزيد من  الاستثمارات.

 


 

تادلة أزيلال بريس

 

 

 



528

0






 كل تعليق يخرج عن أخلاقيات مهنة الصحافة وأداب التعامل لن ينشر

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تأسيس إتحاد جمعيات داء السكري لجهتي تادلة أزيلال والشاوية ورديغة

حلال علينا .. حرام عليكم

خرق واضح لقانون التعمير أمام صمت المسؤولين

عمال النظافة ببني ملال ينظمون وقفة احتجاجية

الرجاء الملالي يتوج بطلاً للخريف

المنتخب الوطني المغربي للملاكمة شبان يفوز على نظيره الروماني ببني ملال

القصيبة : تجديد الثقة في المكتب المسير لجمعية الشفاء للسكري

القصيبة : خصاص طبي كبير بالمستشفى المحلي

من يحمي قوات الأمن من المواطنين الخارجين عن القانون ..؟

برنامج التأهيل الحضري لبني ملال : بناء مركب رياضي جهوي كبير

لما رفض عبد الإله أكرم بادو الزاكي كناخب وطني ..؟

عدوى الفاسي الفهري وغيريتس تنتقل إلى رجاء بني ملال

العثور على جثة إمرأة بوادي تمكنونت ببني ملال

مكتب الرجاء الملال يرفض طلبات 24 منخرطاً والعرباوي يستقيل من المكتب

تنامي ظاهرة الانتحار بإقليم بني ملال

جريمة الغديرة الحمراء ببني ملال ... الشاب الهادئ الذي تحول إلى قاتل .. ؟

8 مارس بالمغرب : هل هو احتفال المرأة بعيدها، أم معركة المرأة ضد الرجل ... ؟

طواف المغرب 2015 : المجلس البلدي لبني ملال يرقض تسليم الجائزة للدراج المغربي

مواطنون ببني ملال يطالبون والي جهة تادلة أزيلال بالإسراع بتأهيل المدينة العتيقة ورفع الحصار عن شوارع المدينة

انفجار بالفقيه بن صالح يخلف ثلاثة قتلى وإصابة شخصين آخرين





 
أقسام منوعة
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار سياسية

 
 

»  رياضـــــــة

 
 

»  افتتاحية المجلة

 
 

»  اقتصاد وتكنولوجيا

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  شؤون دينية وإسلامية

 
 

»  شؤون ثقافية وفنية

 
 

»  سياحة وصناعة تقليدية

 
 

»  تعمير وإسكان

 
 

»  شغل وتشغيل

 
 

»  صحة وبيئة

 
 

»  الأسرة والمرأة

 
 

»  طفولة وشباب

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  قضايا ومحاكمات

 
 

»  أحزاب ونقابات

 
 

»  الخارجون عن القانون

 
 

»  المجتمع المدني والجمعيات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  قضايا أمنية

 
 

»  تهاني وتعازي

 
 

»  مواعيد ومناسبات

 
 

»  أخبار الغرف المهنية

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صحافة وإعلام

 
 

»  كشف المستور

 
 

»  رأي في حدث

 
 

»  الرأي، والرأي الآخر

 
 

»  وجه وحدث

 
 

»  التهـــــاني

 
 

»  فلاحة

 
 

»  اقتصاد و أعمــــال

 
 

»  Bulletin Français

 
 

»  حوادث وقضايا

 
 

»  شؤون جهوية ومحلية

 
 
أخبار سياسية

ميثاق اللاتمركز الاداري ... وتكريس دور مؤسسة الوالي ؟

 
رياضـــــــة

اتحاد الخميسات يمطر شباك الرجاء الملالي ب5 أهداف


رجاء بني ملال يوقف زحف المغرب الفاسي وينتصر عليه بهدفين لهدف واحد

 
شؤون اجتماعية

ولاية أمن بني ملال تقيم حفل التميز على شرف تلامذة رجال ونساء الشرطة المتفوقين في البكالوريا

 
اقتصاد وتكنولوجيا

الكلية المتعددة التخصصات ببني ملال تنظم الملتقى الدولي الأول للباحثين الشباب في علوم الأعصاب والدماغ

 
شؤون دينية وإسلامية

بني ملال : تكريم السيد عبد المومن طالب المدير السابق للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال- خنيفرة وبعض حفظة القرآن

 
شؤون ثقافية وفنية

جمعية انتيفا للتنمية القروية تنظم الدورة الثامنة لمهرجان تنانت من 30 غشت إلى 2 شتنبر 2018

 
سياحة وصناعة تقليدية

الجمعية العامة لغرفة الصناعة التقليدية لجهة بني ملال خنيفرة تصادق جدول الأعمال وعلى مشروع اتفاقية إطار للنهوض بالصناعة التقليدية بالمجال الترابي جيوبارك مكون بأزيلال

 
الأسرة والمرأة

المديرية الجهوية للثقافة بني ملال تنظم الدورة الثانية للقاءات الإبداعات النسائية احتفاء بيوم 8 مارس

 
طفولة وشباب

المديرية الجهوية للشباب والرياضة بجهة بني ملال - خنيفرة تحسس شباب الجهة بالثقافة البيئية والتنمية المستدامة

 
تعمير وإسكان

العمارة الشبح ببني ملال

 
أخبار الغرف المهنية

اجتماع الجمعية العامة لغرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة بني ملال خنيفرة في دورتها العادية لشهر أكتوبر 2018

 
تربية وتعليم

نبيل حمينة رئيساً جديداً لجامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال

 
استطلاع رأي
في نظرك من هو المتسبب في أحداث بني ملال ؟
 
أحزاب ونقابات

عبد العزيز الشرايبي يرد على أحمد شدا ويكشف عن أسرار خطيرة


عبد العزيز الشرايبي - أحمد شدا : المواجهة الساخنة ..!!

 
قضايا ومحاكمات

47 موظفاً أمام قضاة المجلس الجهوي للحسابات لجهة بني ملال-خنيفرة على خلفية تقرير المجلس الأعلى


الدركي قاتل زوجته الحامل رميا بالرصاص بدار ولد زيدوح يسلم نفسه للقيادة الجهوية ببني ملال

 
إعلانات مهمة
 
اقتصاد و أعمــــال

الأسباب الحقيقية لتعثر الاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة ..؟


لقاء تواصلي حول الاستثمار بقطب الصناعة الغذائية ببني ملال

 
Bulletin Français

2ème Edition de la compétition entrepreneuriale Entreprendre à l’USMS en un weekend

 
وجه وحدث

مستشارة بجهة بني ملال خنيفرة ترابط بمقر الجهة وتتغيب عن عملها بدون مبرر .. ؟

 
شؤون جهوية ومحلية

افتتاح المركز الجهوي لمرضى السرطان بني ملال قريباً


عامل خنيفرة محمد فطاح يتفقد أشغال عدد من المشاريع التنموية


المجلس الإقليمي لبني ملال يحقق فائضاً تقديرياً برسم السنة المالية 2019 يقدر بحوالي 289 مليون سنتم

 
حوادث وقضايا

54 جريحاً في حادثة سير بإقليم بني ملال ومصابة واحدة في حالة خطيرة


متطوعان ينقدان مواطنة حاولت الانتحار برمي نفسها في وادي أم الربيع بخنيفرة

 
إعلانات هامة
 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل